الحكم على داعشي مغربي بالسجن ست سنوات بإيطاليا




أصدرت غرفة الجنايات التابعة لمحكمة مدينة طورينو حكماً بالسجن النافذ لمدة ست سنوات على المهاجر المغربي “منير العوال” البالغ 29 عاماً بتهمة الدعاية لتنظيم داعش الإرهابي والإشادة به.
وكان المتهم قد استنفر معظم مصالح الأمن الغربية بعدما تم رصد إتصالاته عبر تطبيق “زيلو” للإتصالات, والذي كان يلقب نفسه خلاله بـ”إبن الدولة” لتتمكن السلطات من القبض عليه نهاية إبريل 2017.
وقد كان المتهم المغربي يعيش مع أسرة إيطالية بمدينة طورينو, وكان يتخذ كل الإحتياطات لضمان عدم إثارة الشبهات من حوله, خاصةً لدى الأسرة التي يعيش معها منذ 9 سنوات, والتأكيد على أنه شخص طبيعي ولا يُمكن ربطه بأي شكل من أشكال التطرف. وليؤكد على ذلك, قام بتعاطي المخدرات والخمر وفق ما صرح به صديقه الإيطالي الذي أواه بمنزله.
إلا أنه على الناحية الأخرى, كان المتهم يقوم بالإشادة بتنظيم داعش وبأعماله الإرهابية .. ويدعو الناس من خلال الإنترنت لمناصرته. وفي أوقات كثيرة تمكن المحققون من تسجيل اتصالاته على التطبيق الشهير حيث كان منضماً لمجموعة تضم فوق الـ1600 شخص من أنصار داعش.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن