نقل مصالح قنصلية المملكة المغربية في روما لمقر جديد




صرحت القنصلية العامة للمملكة المغربية بالعاصمة روما, أن مصالحها ستنتقل لمقر جديد ابتداءً من مطلع 2018 المقبل.
ويأتي هذه القرار بعد سنوات من الأخذ والرد وكانت الخارجية المغربية أعلنت فيها عن نقل ذات القنصلية لمدينة نابولي, وسط إهمال كامل للمقر الحالي مما أدى لإنتشار التساؤلات حتى بين الموظفين العاملين عن الأسباب التي جعلت المسئولين المغاربة مترددون بإتخاذ قرار حاسم فيما يخص نقل القنصلية لنابولي من عدمه.
وبنفس السياق, فقد بقيت قنصلية المغرب بروما تمارس مهامها بصفة مؤقتة لمدة سنة كاملة بعدما تم إشعار السلطات الإيطالية بإغلاقها, وبعدما عينت الخارجية قنصلاً عاماً بنابولي تراجعت في آخر لحظة عن القرار لتبقى قنصلية روما دون قنصل لمدة سنة كاملة إلى أن تم أخيراً تعيين قنصل جديد.
والمقر الجديد سيكون بروما ابتداءً من 2 يناير المقبل على بُعد بضعة أمتار فقط من المقر الحالي, وهو عبارة عن بناية مستقلة تضم حوالي 10 مكاتب من المنتظر أن تساعد في تحسن ظروف العمل والأداء.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن