جزائري يورط مغربية بعد أن قام بالتبليغ عنها بسبب تزويرها جوازات سفر للإرهابيين




كشفت وسائل إعلام إيطالية أن المصالح الأمنية المكلفة بمكافحة الإرهاب، بدأت تحقيقها بخصوص إتهامات خطيرة وجهها مواطن جزائري في حف خطيبته المغربية السابقة، حيث وجه إليها اتهامات بخصوص تزوير جوازات السفر لصالح إرهابي داعشي والذي شارك في تنفيذ عملية إرهابية في عاصمة بروكسيل سنة 2016.

وكشفت المصادر أن المهاجر الجزائري توجه إلى مصالح الكربنييري بمدينة نابولي للتبليغ عن المهاجرة المغربية بعدما قامت بالإعتداء عليه رفقة شخص أخر بعدما قام كشف لصديقه بتورطها في تزوير جواز السفر لفائدة الإرهابيين.

وحسب تعبيره فإن المهاجرة المغربية تقود شبكة في تزوير جواز السفر لإرهابيين ، حيث أن أحد الإرهابيين مطلوب دوليا وأنه أحد المتهمين في تفجيرات بروكسيل إسمه أحمد وقد سلمته المهاجرة المغربية جواز سفر مزور.

وبعد التحري التي قادتها السلطات الأمنية تبين أن المهاجرة المغربية إستطاعت الهروب إلى وجهة غير معلومة، حيث غادرت مدينة نابوري بعد أن إنكشف أمرها، حيث يباشر المحققين تحرياتهم في سرية تامة، حيث يحتمل أن تكون هناك علاقة تربطها بتنظيم داعش.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن