مهاجر مغربي يفقد حياته بعد أن دهسته لفافة حديدة تزن 900كيلوغرام




تعرض مهاجر مغربي لحادثة  شغل مروعة داخل مصنع للحديد الصلب في مدينة بريشا، حيث تم العثور عليه جثة هامدة من قبل أحد زملائه.

وأكدت المعطيات الأولية أن الضحية المسمى عبد الصمد الذي يبلغ من العمر 41 سنة ، كان يشتغل قيد حياته في  مصنع GKN للحديد والصلب ببلدة كاربينيدولو وهو مقيم في إيطاليا منذ 25سنة، وقد تعرض لحادث أليم حيث دهسته لفافة حديدة تزن حوالي 900 كيلوغرام.

وقد ذكر أن الضحية أب لثلاثة أطفال من بينهم رضيع حديث الولادة، في حيث ما يزال العديد من العاملين بالمصنع تحت  الصدمة من هول المشهد.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن