إعتقال مهاجر مغربي قام بمهاجمة المسيحين داخل الكنيسة




عاشت إحدى كنائس  مانيربيو شمال إيطاليا وبالضبط في مدينو بريشا أوقات عصيبة مع مهاجر مغربي في الثلاثينات، حيث دخل على المسحيين داخل الكنيسة ساعة الصلاة وهو بحمل حقيبة بين يديه، وما هي إلا لحظات حتى بدأ المهاجر المغربي في الصراخ ويشير إلى حقيبته مارة يعليها ومرة ينزلها ويتكلم بلغة لم يفهمها أحد.

وقد تدخل راهب الكنيسة  وحاول تهدئة المهاجر لكنه لم يهتم لكلامه بل زاد في حدة صراخه، مما دفع الكثير إلى تغيير أماكنهم وآخرون قاموا بالهروب خوفا من أي عمل إرهابي خاصة انه كان يشير إلى حقيبته التي أثارت شكوك الموجودين بالكنيسة.

وقد تدخل رجال الشرطة حيث تم إلقاء القبض عليهم وتم التعرف عليه، حيث تبيين انه في حالة سكر طافح وانه يمتلك رخصة الإقامة ويعيش وسط إيطاليا، وتم تفقد حقيبته وقد تم العثور فيها على ملابسه وقنينة خمر، وسيتابع المهاجر المغربي بتهمة التحرش بالمصلين وإقتحام بيت العبادة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن