أوروبا تجهّز خطة أمنية بتنسيق مع الرباط بعد عودة 6000 داعشي من سوريا أغلبهم مغاربة




كشف المفوض البريطاني أنه يعمل على خطة من شأنها أن تساعد أعضاء الاتحاد الأوروبي في حماية مراكزها العامة وذلك بالتنسيق مع المخابرات المغربية، وقد تكلف هذه الدول تكلفة 120 مليون يورو حسب تقديراته.

وقد كشف المفوض على خطته يوم أول أمس الأربعاء في مقر الإتحاد الأوروبي في بروكسل، حيث انعقد اجتماع أكد فيه على ضرورة عدم صرف النظر حول العمليات الإرهابية القادمة، فرغم أن تنظيم داعش تكبد  الخسارة إلا انه من المحتمل ان يعود من جديد إلى الساحة.

وقد عرض المفوض البريطاني خطة  تشمل حماية جميع الأماكن العامة  من بينها الملاعب والمطارات والمحطات والمناطق الحساسة والتي استهدفها الإرهاب سابقا.

وكشف مفوض الإتحاد الأمني  أن هناك إمكانية كبير من رجوع حوالي ما بين 5000 إلى 6000 مقاتل من بينهم مقاتلين من أصول مغربية  كانوا يقاتلون في صفوف داعش، خاصة أن تنظيم داعش سقطت عاصمته المزعومة في مدينة الرقة السورية، الأمر الذي سيدفع جميع عناصرها إلى الرجوع دولها.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن