‘بوصوف’ يهاجم المراكز الإسلامية بأوروبا ويتهمها بنشر التطرف وتفريخ الإرهابيين




صرح ‘عبد الله بوصوف’ الأمين العام لمجلس الجالية بالخارج لمنبر أصوات مغربية أن المراكز الإسلامية بأوروبا  التابعة للسعودية تدفع بالمسلمين إلى التطرف.

وفي تصريح خطير وغير مسبوق إتهم بوصوف المراكز الإسلامية الموجودة بالدول الأوروبية بأنها تساهم في نشر التطرف والأفكار الجهادية، حيث أشار أن أوروبا تدفع الآن ثمن السماح لمثل هذه المراكز في الإنتشار في دولها، مشيرا أنها تعتبر أول من تستهدف في مخططاتها.

وفي إشارة له أن الدول الأوروبية كانت قد منعت المغرب في تقديم تأطير ديني لهذه المراكز، حيث إعتبرت أن الأمر يدخل في شأن ديني داخلي وهي من ستكون مسؤولة عليه.

وأكد بوصوف أن هذه المراكز الدينية بأوروبا هي تابعة لوزارة الأوقاف السعودية وهي من تقم بتمويلها وترسل لها أئمة و وعاظ تابعة للسعودية وفقا لمنهجها.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن