قانون جديد من الجمارك الاسبانية لتشديد المراقبة على السلع القادمة من المغرب..




مصالح الجمارك الإسبانية تنشر إعلانا مفاده أنها قررت انطلاقا من 12 يونيو 2017 مراقبة السلع غير المصحوبة على متن حافلات النقل الدولي.

تنهي جميع القنصليات العامة للمملكة المغربية بأوروبا إلى علم كافة أفراد الجالية المغربية أن مصالح الجمارك الإسبانية قد أفادت في بيان نشرته بتـــــــــــــاريخ 05/06/2017، بــــــــــأن الأمتـــــــعة الغير مصحوبة (Non accompagnés)، التي تنقل عبر الحافلات من المغرب في اتجاه أوروبا عبرإسبانيا، قد بدأ إخضاعها بالمحطة البحرية، منذ 12/06/2017، للمراقبة بجهاز السكانير Scanner.
وقد أشار البيان المذكور، كذلك، إلى أن جميع المشروبات والمأكولات وغيرها من البضائع و المواد الغذائية (الزيوت بكل أنواعها، الصابون إلخ…) الخاضعـــة للمراقبة الصحية، يجب أن تكــــــــون مرفوقة “بوثيقة إدارية فريدة” « Document Administratif Unique » يتم إعدادها من طرف معشر « Transitaire » أو مصرح لدى الجمارك .« Déclarant en Douane
وعليه، وفي حال عدم استيفاء الشروط الضرورية، فإن الحافلات المعنية ستكون مضطرة إلى العودة إلى ميناء الانطلاق بالمغرب مع ما سيترتب عن ذلك من توترات.
فيما يخص التوقيت المخصص لفحص الأمتعة الغير مصحوبة، فقد تم تحديده بين الساعة التاسعة صباحا 9h00 والتاسعة ليلا21h00 ، أما الحفلات المحملة بهذه البضائع، التي ستصل إلى ميناء الجزيرة الخضراء أو طريفا، بعد هذا التوقيت، فستكون مجبرة على الانتظار بمنطقة العبور(Zone de transit) إلى اليوم الموالي للخضوع للإجراءات المعمول بها، علما بأن الوثائق المدلى بها لن تخضع لأي تغيير.
تجدر الإشارة إلى أن هذه الترتيبات، حسب السلطات المينائية، قد تم اتخاذها لأغراض أمنية ولمكافحة التهريب والمتاجرة في المخدرات.
هذا، وتهيب هذه القنصليات العامة بكافة المواطنين المغاربة التابعين لدائرة نفوذها إلى الحرص على احترام هذه الإجراءات لتفادي أي تعقيدات محتملة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن