بلجيكا: إبراهيم البقالي، 9 سنوات، تم العثور عليه وسيتم تقديمه إلى مكتب الأجانب




خوف أكثر من ضرر على الطفل المغربي إبراهيم البقالي. بعد “هروبه من تأهب موظفي وزارة الخارجية” يوم الجمعة الماضي، تم العثور على الطفل الدي يبلغ من العمر 9 سنوات الليلة الماضية في بروكسل، حسب تقرير صحيفة “لا DH” البلجيكية.

وقيد إبراهيم  يوم الجمعة من قبل الشرطة إلى وزارة الخارجية، وفقا للنهج الموجب العمل به لقاصر أجنبي غير مصحوب وفي وضعية غير شرعية. الطفل الدي من أصل مغربي، والذي يتحدث فقط العربية والذي لم يسبق له طلب اللجوء، اختفى بدون تفسير.

“لتسليط الضوء على ما حدث” قال المصدر أنه سيتم عقد اجتماع اليوم في وزارة الخارجية.

سيسلم إبراهيم البقالي إلى إدارة الهجرة يوم الاثنين قبل دراسة قضيته واتخاذ القرار الصحيح بخصوصه.
واضاف “سيتم عرضه على خدمات الوصاية ومن ثم وضعه في مركز “مينا” (القاصرين الأجانب غير المصحوبين). وقال دومينيك Ernould المتحدث باسم وزارة الخارجية ثم سنقوم بدراسة ما إدا كان له عائلة في بلجيكا أو المغرب أو في إحدى دول الاتحاد الأوروبي قبل اتخاذ القرار الأنسب لحمايته ” .

 




2 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن