يوروبول: تضاعف عدد المعتقلين في أوروبا للاشتباه بضلوعهم في الإرهاب




قالت وكالة الشرطة الأوروبية “يوروبول” إن القارة العجوز تعرضت لضربات “غير مسبوقة” للإرهاب خلال العامين الماضيين. وقالت يوروبول في تقرير صدر في لاهاي، إن 135 شخصاً لقوا حتفهم في عام 2016 نتيجة لما وصفته بالإرهاب الإسلامي في أوروبا.

وقال التقرير إن الإسلاميين نفذوا 13 هجوماً، كان 6 من بينها له صلة مباشرة بتنظيم “داعش”.

وأضاف التقرير أنه تم تسجيل رقم قياسي للمقبوض عليهم في عام 2016 للاشتباه بارتكابهم جرائم “جهادية إرهابية”، إذ بلغ نحو 718 شخصاً، مقارنة بـ 395 شخصاً خلال عام 2014، بينما انخفض عدد الهجمات الجهادية من 17 في 2014 إلى 13 العام الماضي، يرتبط ستة منها بتنظيم “داعش”.

وقال روب اينوريت، مدير اليوروبول، إن أوروبا واجهت “شكلاً غير مسبوق من الهجمات الإرهابية الجهادية”، مضيفاً أن التهديد الأكبر يأتي من مهاجمين منفردين عائدين من دول مثل سوريا. وأشار التقرير إلى نجاح تنظيمات مثل “داعش” على الإنترنت واستخدامها الأمثل لشبكات التواصل الاجتماعي للدعاية والتجنيد.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن