البر الثاني، فيلم مصري عن مأساة الهجرة غير الشرعية




القاهرة- تعرض دور العرض المصرية الأربعاء المقبل، فيلم (البر الثاني) للمخرج علي ادريس، وهو  عمل يحكي قصة مجموعة من الشباب الريفي حاول الهجرة غير الشرعية إلى إيطاليا على متن سفينة متهالكة، اصطدمت احلام معظمهم بأمواج البحر.

وقال المخرج على ادريس لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء ان “الفيلم انتاج مصري خالص ولا تقف وراءه اية جهة حكومية”، منوها بأن فكرة تناول موضوع الهجرة غير الشرعية هي “مبادرة شخصية مني ومن المؤلفة (زينب عزيز) بعد أن قرأنا منذ حوالي سبع سنوات عن حادثة غرق هزتنا وقررنا تناول الموضوع”.

وأضاف ان رسالة الفيلم مفادها ان “الوطن لا بد أن يلتفت الى أن هناك فقراء قد يقعون ضحية مغامرة غير مأمونة بسب الظروف الاقتصادية”، منوها بان الفيلم “ركز على الجانب الإنساني” للظاهرة.

العمل السينمائي حظي بعرض اولى السبت الماضي بدار الاوبرا المصرية بالقاهرة وذلك ضمن فاعليات مهرجان القاهرة السينمائي الدولي وحضر العرض عدد كبير من الجمهور والنقاد، حيث نال “الثناء من ناحية الموضوع وكعمل فني”، كما قال ادريس

البر الثاني هو فيلم مصري من تأليف زينب عزيز وإخراج على إدريس وبطولة محمد على، وعبد العزيز مخيون، وعفاف شعيب، وبيومي فؤاد وغيرهم، حيث يعتمد على الوجوه الشابة والجديدة وجرى تصويره في مصر وإيطاليا ورومانيا وإسبانيا، من إنتاج شركة كاريتيفو.كارثة.

ويخرج الفيلم بعد شهرين من حادثة غرق (مركب رشيد)، قبالة شواطئ محافظة البحيرة، والتي راح ضحيتها اكثر من مائتي شخص، من جنسيات مصرية واخرى افريقية بينهم أطفال ونساء.

وكانت  المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة، قد أعلنت أن أعداد المهاجرين واللاجئين الذين قضوا خلال محاولتهم عبور المتوسط بلغت مستويات قياسية في العشر أشهر الاولى من هذا العام 2016،  قدرتهم بثلاثة آلاف وثمانمائة شخص.

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن