وزير العدل البلجيكي يطلق موقعاً الكترونياً بالمطلوبين الخطرين للعدالة




بروكسل –  أطلق وزير العدل البلجيكي كون غينز، الجمعة موقعاً إلكترونياً خاصاً يحتوي لائحة بأسماء المجرمين الأكثر خطراً والمطلوبين للعدالة.

ويتضمن هذا الموقع لائحة مفتوحة من الأشخاص الذين يجري البحث عنهم والذين تمت إدانتهم بجرائم من قبل محاكم بلجيكية، وقالت مصادر الشرطة الفيدرالية التي ستتولى إدارة هذا الموقع “سنقوم بإخطار المواطنين عبر وسائل الإعلام عند إضافة أي اسم جديد على هذه اللائحة”.
ولفتت الشرطة النظر الى أن الموقع يتضمن صوراً ومعلومات عن المطلوبين وملخصات حول الجرائم المنسوبة اليهم، وحسب المصادر نفسها “سيتمكن المواطنون العاديون من الإدلاء بالشهادات والمعلومات المتوفرة لديهم عن هولاء بسرية تامة”.
ولا يختص الموقع فقط المطلوبين بجرائم تتعلق بالإرهاب أو بالأمن، بل يتعداه إلى كل المطلوبين في جرائم الحق العام.
ومن جانبه، أكد وزير العدل كون غينز، أن البحث عن المجرمين الخطرين ليس من مهمة الشرطة وحدها، إذ يمكن للمواطنين أن يساهموا بفاعلية في هذا العمل، قائلا “لا يمكننا السماح بأن يفلت أحد  من العقاب”.
هذا وتسعى وزارة العدل إلى اعداد مشروع قانون، سيقدم للبرلمان بداية 2017، يساهم في سد الثغرات والتناقضات الموجودة بين آليات العمل المحلية والأوروبية في مجال البحث عن المجرمين وتحديد هوياتهم وطرق الاستدلال على أماكنهم.





قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن