الإمام المغربي المتهم بالدعوة إلى الكراهية يغادر بلجيكا صوب المغرب




قررت السلطات البلجيكية بشكل رسمي، ترحيل الإمام المغربي الشيخ العلمي من أراضيها، وذلك على خلفية الإتهامات الموجهة له بالترويج للتطرف والإرهاب.
وأوردت صحيفة ” لوسوار” البلجيكية، أن عمدة مدينة ”ديزون” منح الإمام المغربي – المتحدر من منطقة الريف – مهلة 30 يوماً لمغادرة الأراضي البلجيكية، وإلا سيتم ترحيله بالقوة.
وأضاف المصدر ذاته، أن وزير الهجرة البلجيكي “ثيو فرانكين” صادق على قرار طرد الإمام، مع منعه من دخول بلجيكا لمدة 10 سنوات.
وكانت السلطات البلجيكية قد قررت إبعاد الشيخ العلمي، الذي يحمل أيضاً الجنسية الهولندية، بعد أن تأكدت من تبنيه للفكر المتطرف، حيث كان يحرض على العنف والإرهاب من خلال خطبه الدينية، حيث كانت له يد في إلتحاق مجموعة من الشباب بتنظيمات إرهابية بكل من سوريا والعراق.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن