تصريحات مغاربة الخارج بممتلكاتهم بلغت 1.5 مليار درهم




على بعد يوم واحد من نهاية الأجل الممنوح للمغاربة المقيمين بالخارج، الذين حولوا إقامتهم الضريبية إلى المغرب للتصريح لدى مكتب الصرف بممتلكاتهم وموجوداتهم في الخارج، أودع نحو 600 شخص تصريحاتهم المذكورة لدى المكاتب المتخصصة لهذا الغرض من لدن مكتب الصرف.

وأوضح حسن بوقنادل، مدير مكتب الصرف، أن قيمة التصريحات المودعة لديه، إلى حدود الجمعة الماضي، بلغت حوالي مليار و500 مليون درهم، مضيفا أن هذه الأرقام مؤقتة ويمكن أن ترتفع خلال اليومين المتبقيين في أجل التصريح (الإثنين والثلاثاء)




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن