استياء أممي لتصريحات العنصري خيرت فيلدرز بغلق جميع المساجد في هولندا




انتقدت الأمم المتحدة الدعوات التي أطلقها “حزب الحريات” الهولندي اليميني المتطرف بزعامة خِيرت فيلدرز، الجمعة الماضية، بغلق جميع المساجد وحظر القرآن الكريم في بلاده، في حال فوزه بالانتخابات البرلمانية المزمع إجراؤها في مارس العام المقبل.

جاء ذلك في تصريحات للمتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك، في مؤتمر صحفي بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، امس الثلاثاء، في معرض رده على أسئلة الصحفيين بشأن تعهد ات “حزب الحريات” الهولندي، بغلق جميع المساجد وحظر القرآن الكريم في البلاد، حال فوزه بالانتخابات.

وقال دوغريك: “يرى الأمين العام أن كل القادة السياسيين المنخرطين في حملات انتخابية تقع على عاتقهم مسؤولية عدم إثارة مخاوف الآخرين”.

وأضاف المسؤول الأممي: “في لقاءاته المتعددة مع القادة الأوربيين تحدث الأمين العام عن المخاطر التي يمكن أن يواجهها الناس من إثارة مشاعر الخوف والكراهية بينهم، إن هناك مسؤولية تقع على عاتق جميع القادة السياسيين المنخرطين في حملات انتخابية بعدم اثارة مشاعر الفزع بين الناس″.

وكان خيرت فيلدرز نشر مسودة البرنامج الانتخابي للحزب عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” الجمعة الماضية، حيث شكّل وعده الأساسي “إزالة الدين الإسلامي” من هولندا، عبر غلق كافة المساجد، وحظر القرآن الكريم، وإلغاء تصاريح الإقامة للاجئين في البلاد”.

 

وتعهد الحزب في مسودة برنامجه الذي نشره زعيمه أيضا على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “توتير” بالتزامن مع نشره على موقع الحزب، بعدم استقبال اللاجئيين والمهاجرين من الدول الإسلامية، وسحب تصاريح الإقامة الممنوحة خلال فترة محددة، وغلق مراكز اللاجئين.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن