لورا تستفز جمهور سعد وتنشر صورا حديثة لها على مواقع التواصل




بعد جلسة المواجهة التي جمعتها بسعد لمجرد، شاركت المدعية الفرنسية لورا بريول عدة صور لها عبر حسابها الشخصي على موقع تطبيق الصور انستغرام ، تظهر من خلالها مستمتعة بوقتها بكل سعادة وراحة على الرغم من أن الطب الشرعي الفرنسي قام أخيرا بتبرئة سعد لمجرد من تهمة اغتصابها، في ظل التحفظ عليه في السجن مؤقتا حتى صدور الحكم القضائي.

وظهرت الفتاة الفرنسية في إحدى الصور أثناء مشاركتها في “ديفيليه” للملابس الداخلية النسائية، حيث تعمل في مجال عروض الأزياء.

وتعود قضية سعد لمجرد، إلى 26 من أكتوبر الماضي، وتم حبسه بسجن فلوري بباريس، بعد أن اتهمته فتاة فرنسية تدعى “لورا بريول”، باغتصابها في محل إقامته بفندق الماريوت بشارع “شانزليزيه” بباريس، قبيل أيام من موعد حفلته بباريس، ولا تزال القضية منظورة في المحكمة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن