الطيب الصديقي في ذمة الله




الطيب الصديقيالفنان المغربي الطيب الصديقي، توفي، ليلة الجمعة 5 فبراير 2015، بإحدى المصحات الخاصة بالدار البيضاء، وذلك بعد صراع طويل مع المرض.وكان “أب المسرح المغربي” الطيب الصديقي، نقل منذ أسبوع الى مصحة “فال آنفا” بالدار البيضاء، بعد ان ساءت حلته الصحية، قبل ان توافيه المنية، مساء اليوم.

الصديقي فنان مسرحي مغربي، ساهم في التعريف بالمسرح المغربي سواء في أوروبا أو في العالم العربي. كان هاجسه الكبير منح المسرح المغربي هويته وخصوصيته التراثية دون الاستغناء عن روح العصر.
ولد الطيب الصديقي عام 1937 في مدينة الصويرة بالمغرب، في بيت علم. وتلقى تعليمه الابتدائي بمدينة الصويرة، وحصل على شهادة الباكالوريا (الثانوية العامة) بمدينة الدار البيضاء، وسافر -وهو في السادسة عشر- إلى فرنسا لاستكمال الدراسة، فحصل على البكالوريوس في شعبة الآداب، وتلقى دورات تكوينية مسرحية قبل أن يعود إلى وطنه لاستئناف نشاطه الفني.
انا لله وانا اليه راجعون




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن