فيديو – تفاصيل ما جعل موظفة الدار البيضاء تضرم النار بنفسها




أعلنت مصادر من عائلة الموظفة “سميرة سخير” التي قامت بإضرام النار بنفسها أمام مقاطعة سيدي مومن بالدار البيضاء, صباح اليوم الأربعاء, أن السبب الحقيقي لذلك هو وجود خلاف بينها وبين أحد الموظفين من حزب العدالة والتنمية, نتج عنه فصلها من العمل .. مما كان الدافع لمحاولة إنتحارها حرقاً لنفسها.
وقالت ذات المصادر أن خلافاً نشب بينها وبين الموظف الذي يعمل معها بالملحقة الإدارية عبير, نتج عنه وقف الإثنين عن العمل لحين إتخاذ قرار نهائي بهذا الموضوع.
وأضافت المصادر أن الموظفة المتزوجة ولها أربعة أبناء, اكتشفت عودة زميلها للعمل في حين أنها لازالت مفصولة, وهو ما اعتبرته ظلماً بيناً وقامت على الفور بسكب الدوليو على نفسها لتضرم النار بها أمام مقر مقاطعة سيدي مومن.
وتم إخضاع الموظفة للإسعافات الأولية بمستشفى المنصور بالبرنوصي, حيث كانت الحروق على مستوى الوجه واليدين والبطن.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن