فتح تحقيق بشريط فيديو لنقل شخص بالقوة على متن سيارة خاصة




قامت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس بفتح تحقيقاً قضائياً تحت إشراف النيابة العامة المختصة, وذلك للتحري عن محتوى شريط فيديو تم نشره على شبكة الإنترنت .. والذي يظهر خلاله أربعة أشخاص وهم بصدد إرغام شخص آخر على ركوب سيارة خاصة بالقوة, وهي المشاهد التي أثار تصويرها علامات إستفهام عديدة بين من اعتبرها عملية خطف, وبين من رجّح أنها بمثابة تدخل ميداني للشرطة.
وقد نتج عن التحريات التي باشرتها الشرطة القضائية بمدينة فاس بخصوص محتوى الشريط, أن الأمر يتعلق بقيام أربعة أشخاص من بينهم حارسان بملهى ليلي بضبط شخص كان في حالة سُكر واشتبهوا في إلحاقه خسائر مادية بسيارة أحد العاملين بالملهى .. وذلك قبل أن يتم إرغامه على ركوب السيارة صوب مقر ديمومة الشرطة.
وأكد مصدر أمني بأن الشرطة القضائية قامت بفتح تحقيقاً دقيقاً في هذه الواقعة, فقد تم الإستماع للشخص الذي كان في حالة سكر والذي أصيب جراء ذلك بجروح على مستوى الرأس .. كما أن الأبحاث والتحريات لازالت جارية مع باقي المشتبه بهم الذين ظهروا بالشريط. وسيتم إحالة جميع المتهمين بهذه القضية لأنظار العدالة فور انتهاء إجراءات البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن