حوادث

وقف تسويق منتجات شركة بيكوت Picot في المغرب

أعلنت وزارة الصحة المغربية إنه “على إثر صدور بلاغ أصدرته وزارة الصحة الفرنسية بشأن ظهور بعض حالات “سلالات السلمونيلا أغونا” التي تم تشخيصها عند الأطفال الصغار دون سن 6 أشهر من العمر، وأبانت التحقيقات احتمال وجود صلة بين هذه الملوثات واستهلاك منتوجات تغذية الرضع المصنعة من طرف مجموعة لاكتاليس نوتريسيون، قـررت وزارة الصحة المغربية أمس الإثنين 11 دجنبر2017، كإجراء احتياطي، تعليق تسويق منتوجات “بيكوت PICOT” الخاصة بتغذية الرضع، المصنعة من قبل المجموعة الفرنسية “لاكتاليس نوتريسيون Lactalis Nutrition Santé “، والتي يتم تسويقها بالمغرب من قبل إحدى الشركات، مع طلب هذه الأخيرة بالسحب الفوري من السوق المغربية لجميع الاصناف المرتبطة بهذا المنتوج”.
وكان هذا القرار الصادر من وزارة الصحة المغربية .. وكما أعلنت الوزارة في بيان لها, وبعد إجتماع لجنة مكونة من ممثلي مجلس الهيئة الوطنية للأطباء, مجلس الهيئة الوطنية للصيادلة, المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية, المختبر الوطني لمراقبة الأدوية, المركز المغربي لمحاربة التسمم واليقظة الدوائية, جنباً إلى جنب مع أساتذة متخصصين في طب الأطفال, أول أمس الأثنين بمقر مديرية الأدوية والصيدلة التابعة لوزارة الصحة, بتقديم توصيات في هذا الشأن تخص بالأساس ضرورة وقف رخصة تسويق جميع منتجات شركة “بيكوت Picot” احترازياً لحين التأكد من سلامتها, والقيام فوراً بحجز جميع الأصناف المرتبطة بهذا المنتج من السوق المغربية, هذا مع الإبلاغ الفوري لجميع مهنيي الصحة المعنيين عن طريق الهيئات والجمعيات المختصة, هذا مع العلم أنه لم يتم تسجيل أية حالات إصابة بالمغرب بين الأطفال نتيجة لإستخدام هذا المنتج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق