اعتقال المشتبه بشنه لهجوم بمنشار آلي في سويسرا

"حوادث"




قالت الشرطة إنها اعتقلت المسلح الذي هاجم أشخاصا في سويسرا بمنشار آلي، وشنت حملة دولية لتعقبه.

واعتقل فرانز فراوسيس، 50 عاما، في بلدة تالفيل الواقعة على بعد 60 كيلومترا من مدينة شافهاوزن الحدودية التي وقعت فيها الحادثة.

وكان فراوسيس،الذي تردد أنه يعيش في غابة قريبة، هاجم شخصان في فرع لشركة تأمين صحي .

وشارك أكثر من 100 من رجال الشرطة السويسرية والألمانية في عملية تعقبه.

وكانت الشرطة قالت ظهر الثلاثاء إنها وبعد أكثر من 24 ساعة من هرب المهاجم، لم تتوصل إلى تحديد المكان الذي التجأ اليه.

واستخدمت الشرطة الألمانية طائرات مروحية وكلاب للبحث في الغابات عن أي اثر للمشتبه به.

وقد عثرت الشرطة عليه في النهاية مختبئا في بلدة تالفيل إلى الجنوب من مدينة زوريخ. ولم تتوفر تفاصيل عن طريقة اعتقاله، لكن وسائل إعلام محلية أفادت بأن الشرطة ستعقد مؤتمرا صحفيا توضح فيه التفاصيل في وقت مبكر الأربعاء.

ووقع الهجوم الاثنين بعد العاشرة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي (8.30 بتوقيت غرينيتش) عندما تعرض اثنان من العاملين لهجوم وجرحا بمنشار آلي في فرع لشركة التأمين مدينة شافهاوزن.

وقد اصيب أحدهما بجراح خطيرة تحتاج إلى عملية جراحية في المستشفى.

كما عولج شخصان آخران من أثر الصدمة، وأصيب ثالث بأذى طفيف أثناء العملية التي قامت بها الشرطة لمطاردته.

وتقول الشرطة أن فراوسيس كان زبونا لدى شركة التأمين.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن