شخص ينفذ هجوما بمنشار في سويسرا ويصيب خمسة أشخاص




أصاب رجل يحمل منشارا خمسة أشخاص على الأقل، بينهم اثنان بجروح بالغة، اليوم الاثنين (24  يوليو 2017). ووقع الهجوم داخل مبنى إداري بحي تجاري في وسط شافهاوزن وهي، بلدة ترجع إلى العصور الوسطى يقطنها 36 ألف شخص على الحدود الألمانية.
 

وقالت الشرطة إن الهجوم “ليس عملا إرهابيا” مضيفة أنها حددت هوية المتهم دون أن تكشفها. ونشرت الشرطة صورا للمشتبه به، وظهر في الصور الرجل وهو يقف وسط أشجار غابة خافضا كتفيه. ودخل المشتبه به طويل القامة مبنى في وسط البلدة صباح اليوم حاملا السلاح في يديه.

وذكرت صحيفة بليك السويسرية أن الشرطة طوقت المنطقة وأمرت الناس بالمغادرة. ونقلت عن شهود عيان قولهم إنهم شاهدوا ضحايا ينزفون ويتلقون العلاج من مسعفين. وكانت هناك طائرات هليكوبتر تقدم خدمات الإسعاف في مسرح الهجوم.

كما نقلت صحيفة “تاغس أنتسايغر” عن متحدثة باسم إحدى شركات التأمين القول إن الرجل دخل مكتب الشركة وهاجم اثنين من الموظفين. وتم تطويق منطقة وسط البلدة. وتم نشر عشرات من رجال الشرطة وسيارات إسعاف ومروحيات إسعاف في البلدة التي تقع قرب الحدود مع ألمانيا.

وذكرت الشرطة أن المشتبه به على الأرجح يقود سيارة صغيرة بيضاء اللون تحمل لوحات أرقام سويسرية. وذكرت الشرطة أن الرجل ربما يكون قد توجه إلى المانيا، بيد أنه لم ترد تأكيدات حول هذا الأمر.

(د ب أ، رويترز)




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن