إيطاليا: الموت غرقا لمغربي ذو 14 سنة في بحيرة “فيفيروني”




يوم الاحد، بعد وقت قصير من تناول طعام الغداء، لقي مراهق من أصل مغربي حتفه غرقا في بحيرة “فيفيروني” التي تقع بين “ميلانو” و”تورينو”، حسب وسائل الاعلام الايطالية  “لاستامبا”.

يبلغ 14 سنة من العمر، وكان رفقة عائلته وصديق له. حاول رجال الاطفاء في عين المكان انقاذه وتقديمه على الأرض، ولكن فشلت كل المحاولات لانعاشه بعد وصول فريق الإنقاذ خلال دقائق.

وقد تم نقل المراهق على متن طائرة هليكوبتر إلى مستشفى “الملكة مارغريتا”، ولكن لم يتمكن الأطباء من انقاذه.

كان يعيش الضحية مع والديه في “سيتيمو تورينيزي”، وهي بلدة قرب “تورينو”.

 

 

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن