جريمة بشعة تهز إيطاليا …لاعب فريق بارما الإيطالي يقتل والدته وأخته




ألقت الشرطة الإيطالية القبض ، أمس الجمعة 14 يوليوز 2017 ، على لاعب نادي بارما سولومون نيانتاكي ذو الأصول الغانية ، في مدينة ميلانو بتهمة قتل والدته وشقيقته، وذلك باستخدام سكين داخل المنزل قبل أن يهرب من مكان الجريمة.

وقد اكتشف الشقيق الأكبر لسولومون جريمة القتل عندما عاد إلى منزله، ليجد والدته (43 عاما)، وشقيقته (11 عاما) وسط دمائهما وهناك أثار للطعن بالسكين.
وأكدت التحريات الاولية أن اللاعب سولومون عانى من الاكتئاب في الفترة الأخيرة، بعدما انهارت مسيرته الكروية حيث سبق أن كان في صفوف بارما، الفريق صاحب التاريخ في إيطاليا، قبل أن يتم تسريحه بسبب إفلاس النادي رسميا وأصبح يلعب في دوري الدرجة الرابعة مع فرق مجهولة، وبعيدة عن منزله.
ومازال اللاعب في مرحلة التحقيق معه لمعرفة الدوافع التي أدت إلى جريمة قتل والدته وشقيقته بالطريقة البشعة، خاصة أن سولومون كان معروف عنه الهدوء وعدم الدخول في أي مشاكل مع الآخرين.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن