​فاتح رمضان : مصرع مهاجر مغربي ألقى بنفسه من شباك شقته. 




استيقظت مدينة ميلانو، جهة لومبارديا،  شمال إيطاليا، ومعها الجالية المغربية والمسلمة، صباح اليوم على حادث مأساوي، حيث نقلت وكالة الأنباء الإيطالية أن مهاجرا مغربيا يسمى “عبد العزيز ب.”  يبلغ من العمر 57 سنة، ألقى بنفسه من نافذة إحدى الشقق السكنية .

وفي تفاصيل الخبر، إن المهاجر المغربي عاد قبل مدة قريبة من مدينة باريس الفرنسية التي عاش بها زمنا حيث طلب من الشرطة، تمكينه من دخول الشقة التي لا تزال تقيم بها زوجته السابقة وأولاده منها  من أجل أخذ مفاتيح سيارة يمتلكها.
لكنه وبمجرد الدخول وأمام مرأى من الشرطة التي أكدت أن الرجل كان هادئا، إتجه مباشرة وبسرعة نحو النافذة وألقى بنفسه من علو كبير ليسقط على الأرض جثة هامدة .
وتضيف أنسا ” أن المهاجر المغربي سبق وترك زوجته وأطفالها بإحدى باحات الإستراحة، بعد شجار عنيف نشب بين الزوجين وتوجه منذ شهر  أبريل الماضي إلى باريس بفرنسا .

هذا وفتحت السلطات الإيطالية تحقيقا في النازلة الذي إهتزت لها الجالية المغربية بملانو خاصة وأن اليوم هو الأول من شهر رمضان المبارك.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن