اعتقال محاسب قنصلية المغرب بميلانو بتهمة الإختلاس




ألقت عناصر الشرطة بميلانو ، القبض على محاسب سابق للقنصلية العامة للمملكة المغربية بالعاصمة المالية لإيطاليا ، لتورطه في اختلاسات ،وصفت بالكبيرة، من مالية القنصبية، وفقا لما ذكرته وسائل إعلامية .

وتم اعتقال محاسب القنصلية السابق عزيز الساهل،51 سنة، يوم الخميس الماضي من بيته بميلانو ، بعدما أصدرت السلطات المغربية أمر اعتقال دولي في حقه بعد التقرير الذي أعدته لجنة التفتيش التابعة لوزارة الخارجية المغربية التي قامت بافتحاص مالية القنصلية التي كان يشرف عليها المتهم، بحسب ما أوردته ذات المصادر .

وكانت قنصلة المغرب بميلانو فاطمة بارودي قد طالبت في نهاية يناير الأخير بإيفاد لجنة وزارية لافتحاص مالية الهيئة التي تشرف عليها بعدما انتابتها شكوك عديدة في تصرفات المحاسب والتي كانت حديث معظم أفراد الجالية المغربية بميلانو.

اللجنة الوزارية وقفت على خروقات كبيرة قام بها المكلف بالحسابات حيث أشارت بعض الأخبار المتسربة عن المحققين أن المحاسب قد يكون اختلس حوالي 200 ألف يورو.

وكإجراء أولي كانت وزارة الخارجية قد أصدرت أمرها بتوقيف المحاسب المتورط عن مهامه وسحب الصفة الديبلوماسية عنه وأمره بالإلتحاق فورا بأرض الوطن.

المحاسب من جهته حاول نفي التهم الموجهة إليه، وفي محاولة يائسة حاول تحميل المسؤولية للقنصلة فاطمة بارودي التي قال عنها في تصريح لموقع “بابوبي” المغربي أنها منذ التحاقها قامت بصرف أموال كثيرة دون حصولها على موافقة وزارة الخارجية، حسب تعبيره، إلا أنه بدا متناقضا في جوابه بحيث أن اللجنة تحدثت عن مصاريف غير مبررة وليس مصاريف كثيرة التي قال أنها تمت دون إذن الوزارة الوصية كإصلاح مقر القنصلية الذي قامت بها القنصلة في السنة الماضية أو الزيادة في فاتورة الإحتفال بعيد العرش.

هذا وتضيف مصادرنا أنه رغم اعتقال المحاسب السابق لقنصلية ميلانو فإنه لا يتوقع أن يتم تسليمه مباشرة للمغرب إلا بعد موافقة القضاء الإيطالي على ذلك وبعد النظر في الملف القانوني للقضية الذي أعدته النيابة العامة بالرباط.

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن