السجن لمدة 10 سنوات على مغربي اغتصب طفلته انتقاما من زوجته بالجزائر




قضت محكمة الجنايات في مدينة وهران الجزائرية، بالسجن لمدة 10 سنوات على مغربي بتهمة الإعتداء الجنسي و اغتصاب ابنته البالغة من العمر 8 سنوات، وفقا لما تناقلته وسائل اعلامية .

واكتشفت الأم هذه الجريمة الشنعاء، حينما تعرّضت الطفلة للعقاب من قبل والدها (38 سنة)، لحصولها على نتائج ضئيلة في دراستها، حيث تبولت على نفسها من شدة الرّعب الذي انتابها ، لتأخذها والدتها الى الحمام لتنظيفها، وهناك شاهدت آثاراً مريبةً ، وعندما سألت الطفلة عن السبب أجابتها بما كان يفعله بها والدها في غيابها، بحسب ذات المصادر .

وفور ذلك، سارعت الأم برفع شكوى ضد زوجها، حيث تم عرض الطفلة على الطبيب الشرعيّ الذي أثبت تعرضها للإعتداء الجنسي  ، تضيف ذات المصادر .

و حاول المتهم في البداية إنكار التهمة المنسوبة إليه ،خلال جلسة المحاكمة، مبرراً شكوى زوجته ضده بالمكيدة لوجود مشاكل بينهما، لكن بعد توجيه عدة أسئلة له اعترف وأقرّ بارتكابه بالجريمة بحق طفلته، وفقا لذات المصادر.

وأكد الأب أنه ارتكب تلك الجريمة لرغبته في الإنتقام من زوجته التي كانت ترفض معاشرته، تضيف ذات المصادر الإعلامية .




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن