بلجيكا.. طعن مغربية حتى الموت على يد زوجها أمام ابنهما القاصر




لقيت سيدة مغربية مصرعها يوم الثلاثاء الماضي 28 مارس في بلدية “هينسيس” البلجيكية، بعد تعرضها للطعن بواسطة سلاح ابيض علي يد زوجها اثر خلافات عائلية.

وكشفت مصادر صحفية ان الضحية “كريمة السعيدي” البالغة من العمر 33 سنة، تعرضت لنزيف حاد بعد اصابتها بإحدى عشرة طعنة ، على مستوى البطن والظهر كانت كفيلة بإنهاء حياتها.
وافادت ذات المصادر ان الجاني ارتكب جريمته امام اعين ابنهما البالغ من العمر ستة سنوات، الذي اصيب بالصدمة من هول ما شاهده، والذي وجد بدوره مغطى بالدم بعد احتضان والدته المضجرة في دماءها.
ومباشرة بعد تنفيذه الجريمة، اقدم زوج الضحية على محاولة الانتحار بتناول كمية كبيرة من المخدرات، الا ان تدخل طاقم طبي تمكن من اسعافه، قبل ان تعمل الشرطة على اعتقاله.
وتفيد التحقيقات الاولية ان الزوجان دخلا في شجار، اثناء محاولة الزوجة مغادرة المنزل رفقه ابنها، بعد تعرضها للتعنيف من طرف زوجها، قبل ان يقدم على تصفيتها.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن