اعتقال مهاجر مغربي ترك ابنه القاصر في السيارة وذهب للرقص بطورينو




قامت عناصر الكربنييري باعتقال مهاجر مغربي داخل أحد المراقص الليلية بعدما قام بترك ابنه القاصر نائما وحيدا في السيارة خارج الملهى الليلي الذي كان يقضي به ليلته، وفقا لما أوردته صحف المحلية بمدينة طورينو.

وتعود أحداث الواقعة، بعدما  كان عنصرين من الكربنييري يتجولنان في أرجاء بلدة “سانتينا” بنواحي مدينة طورينو ليلة السبت الأخير في حدود الساعة الثانية ليلا ، حيث أثار انتباهها  تواجد سيارة من نوع فورد مونديو  مركونة بأحد شوارع البلدة محركها في حالة اشتغال و دون تواجد أي شخص بداخلها، و بعدما اقتربا منها وتحققا منها اكتشفا تواجد طفل نائم بداخلها والأبواب موصدة عليه.

وبعد إيقاض الطفل المغربي البالغ من العمر 12 سنة من قبل الكربنييري، قال إنه يقيم بنواحي مدينة كونيو وجاء إلى هناك رفقة والده الذي تركه وحيدا في حدود الساعة العاشرة ليلا بعدما طلب منه أن ينام .

واستطاعت عناصر الكربنييري التوصل إلى الأب المغربي بعد حوالي ساعة من البحث، وتم العثور عليه داخل أحد الملاهي الليلية مندمجا في الرقص على إيقاعات أمريكا اللاتينية .

هذا وقد تم اقتياد المهاجر المغربي إلى مقر الكربنييري و وضعه رهن  الاعتقال بتهمة إهمال قاصر و تعريض حياته للخطر، بينما تم تسليم الإبن إلى عمته بطورينو.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن