السلطات الاسبانية تعرض المغربي الذي هدد بتفجير القطار على طبيب نفسي




قررت السلطات الإسبانية عرض المغربي الذي هدد ركاب قطار فائق السرعة بتفجيره، على الطب النفسي لمعرفة مدى سلامته العقلية، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام إسبانية .

وتعود تفاصير الواقعة، بعدما شرع المتهم البالغ من العمر 30 سنة بالصراخ والتهديد بتفجير القطار ، حتى حضرت الشرطة وقامت بإعتقاله حيث كان هادئا تماما ولم يثر في وجههم او يحاول الهروب وهو ما جعل السلطات تقرر عرضه على طبيب نفسي لاسيما وان التهديد لم يكن حقيقي.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن