تفكيك أكبر عملية تهريب للكوكايين يتزعمها مهاجر مغربي بإيطاليا




فككت مصالح الشرطة بمدينة “لا سبيتسيا” ، أكبر عملية تهريب لمخدر الكوكايين من هولاندا إلى إيطاليا، كان يتزعمها أحد المهاجرين المغاربة، حيث عثر على 7 كيلو غرام من الكوكايين من النوع الجيد يبلغ قيمته 100 ألف يورو للكيلو غرام الواحد، إضافة إلى أوراق نقدية مجموعها 13 ألف يورو، وساعة ثمينة من نوع روليكس كانت مع المهاجر المغربي.

وجاء إيقاف المهاجر المغربي، بعدما قادهم أحد مروجي المخدرات المغاربة الذي تم إيقافه في ديسمبر الماضي، والذي سبق وأن ربط معه اتصالات عديدة قبل توقيفه وفقا لما صرح به المحققين في هذه القضية.

وقال المحققين إنه من بين الوسائل التي ساعدتهم في توقيف المغربي الثلاثيني، هو اكتشفاهم أنه شقيق لأحد الموقوفين على ذمة نفس القضية، ولتتبع خطواته قام المحققون بوضع جهاز “ج ب س” في سيارته حيث دل المحققين مؤخرا على أنه اتجه إلى هولاندا.

وفور عودته من هولاندا قامت عناصر الشرطة بنصب كمين له وتوقيفه لحظة وصوله إلى نواحي مدينة مودينا ، وإخضاع سيارته وسيارة شخصين إيطاليين كانا بدورهما يرافقانه في سفره إلى هولاندا.

وكانت العصابة يقودها المهاجر المغربي تعتمد بالأساس في تهريب المخدرات على سيارات ستروين من نوع س 4، حيث يتم شحن المخدرات تحت المقاعد الخلفية في السيارة وربطها بطريقة تقنية مع ولاعة السجائر في السيارة ليتم إغلاقها بشكل محكم حتى لاتثير الشكوك، بحسب ذات المصدر.

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن