السلطات الألمانية تعثر على جثت 6 شبان داخل منزل بمنطقة بافاريا




عثرت الشرطة الألمانية منتصف نهار اليوم، الأحد بحديقة أحد المنازل بجنوب منطقة بافاريا، على جثت ستة شبان توفوا في ظروف غامضة.

وتم العثور على جثامين الشبان الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 19 سنة، بعد توصل الشرطة بمكالمة من والد اثنين من هؤلاء اليافعين والذي دخل المنزل الذي نظّم فيه ابنيه حفلة صغيرةً مساء أمس السبت ليكتشف مصرع أبنائه وباقي أصدقائهما في حديقة المنزل.

واستغرب الأب من اختفاء أبنائه (فتى وفتاة) وعدم مهاتفتهما له، وصباح اليوم حوالي الساعة الحادية عشر صباحاً تنقل إلى منزلهما للإطمئنان عليهما ليقف على المأساة ويخبر الأمن.

واستنفر الحادث الشرطة الألمانية التي حضرت بكافة تلاوينها لمكان الحادث و بدأت تحرياتها لمعرفة سبب وفاة الشبان الستة.

وقال Björn Schmitt الناطق الرسمي باسم الشرطة الألمانية أن الفرضية التي تشتغل عليها الشرطة لحد الساعة كون الوفاة حدثت بسبب حادث عرضي، خاصة أن الشبان كانوا يستعملون مدفأة.لكنه بالمقابل لم يستبعد أن تكون الوفاة ناتجة عن أسباب أخرى.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن