وفاة مغربي بسكة قلبية على متن طائرة بمدريد




ذكرت مصادر إعلامية أن مهاجرا مغربيا يقيم بالديار الفرنسية لفظ أنفاسه الأخيرة أمس الجمعة فوق أجواء العاصمة الاسبانية مدريد.

وأضافت ذات المصادر بأن المغربي فاجأته سكتة قلبية وهو على متن طائرة تنتمي لأسطول الملاحة الجوية “لارام”، كانت تؤمن الرحلة رقم :AT665 ، و التي أقلعت من مطار أورلي الفرنسي متجهة نحو مدينة أكادير.

وشكلت القنصلية العامة بمدريد خليتين من المصلحة الإجتماعية، الأولى توجهت مباشرة الى مطار “باراخاس الدولي” للوقوف على الحالة وتقديم الدعم النفسي والمعنوي لزوجة المتوفى التي كانت ترافقه في نفس الطائرة، فيما داوم فريق آخر داخل مقر القنصلية لاستكمال الإجراءات القانونية مع السلطات الإسبانية لنقل الجثمان الى المغرب.

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن